شاهد نت مسلسل ذكريات لا تموت الحلقة 22 الثانية والعشرون كاملة على سيما كلوب

شاهد نت مسلسل ذكريات لا تموت الحلقة 22 الثانية والعشرون كاملة على سيما كلوب، أحداث كثيرة مشوقة في الحلقة رقم 22 من المسلسل الكويتي ذكريات لا تموت، الان ومع أجمل نجوم الشاشة الخليجية، نحن أمام حلقة جديدة وحصرية من مسلسل ذكريات لا تموت، وذلك من خلال المتابعة القوية لجمهور هذا المسلسل الرائع، نستعرض معا أحداث وقصة الحلقة الجديدة، وهو ما يُظهر لنا إبداع المخرج منير الزغبي.

أحداث الحلقة 22 من مسلسل ذكريات لا تموت:

حيث تحكي قصة المسلسل الخليجي ذكريات لا تموت، عن مجموعة من الأشخاص تؤثر فيهم ذكرياتهم القديمة، ومن ضمنهم ريم التي فرق ابوها بينها وبين حبيبها فهد، وسافرت للخارج، لتعود بعد سنوات فتجده متزوج من امرأة اخرى، وتحاول بمساعدة اخته لاستعادته والتفريق بينه وبين زوجته، وذلك بكل الحيل، وتبدأ في اعطاء سبيكة اخته هدايا ثمينة من محل الملابس والأحذية الذي تقوم بادارته.

لكن فهد الذي يعمل في مجال الكتابة كان متعلقا بزوجته، ولا يريد الانفصال عنها، وتبدأ سبيكة في اثارة غيرة زوجته، كما تبدأ ريم في ارسال الهدايا اليه، ما يجعل زوجته في خوف دائم من عودة الحب بينهما، وتبدأ في تعسير الحياة على فهد الذي يحاول أن يكسب ثقتها بلا جدوى.

قصة ذكريات لا تموت الحلقة 22 شاهد نت:

في الحلقة 22 من الدراما الخليجية الأقوى مسلسل ذكريات لا تموت تلوم سارة نفسها على أنها تعيش مع رجل تعتقد أنه لا يريدها، وتقول لنفسها كيف تقبلين على كرامتك مثل هذه الحياة، على الجانب الأخر بدرية مازالت تعاني من مشاكل كبيرة مع ابنها المراهق ماجد الذي لا يقبل اي توجيه وعلاقته بابوه يشوبها الكثير من التوتر.

ماجد يخرج من البيت بدون اذن والده، بعد ان يأتي اليه صديقه من على شرفة المنزل، ويقول له ان الاصدقاء سيخرجون جميعا وانهم في انتظاره،وانه حاول كثيرا الاتصال به ولكن هاتفه كان مغلق، فقال له ماجد ان امه اخذت هاتفه، يجتمع الشباب معا في احد الديوانيات لعزف العود والغناء، ومن خلال سرد الأحداث في مسلسل ذكريات لا تموت، نجد أن هناك جراح في المنزل يجلس للحديث مع والدته عن رغبته في عقد خطبته وهي ترفض ان يفكر في ذلك قبل ان يتوظف في عمل مناسب، ويأتي والد ماجد ليسأل عليه جدته وعمه، فيقولان له انهما لم يرياه.

الجدة تقول للأب ان ماجد يريد ان يسري عن نفسه قليلا وقد يكون خرج للقاء ربعه، الا ان الاب يغضب بشدة ويذهب الى الديوانية ويضرب ماجد امام زملائه، وهو ما يسبب له الحرج الشديد، الام في المنزل تشعر بالخوف من ان تكون نموذج غير جيد لأبنائها، وانها قد تكون السبب في ان ماجد ليس طموحا وناجحا مثل والده، ويعود سامي مع ماجد ويكملان عراكهما في المنزل بسبب تركه لمذاكرته وخروجه ولم يبقى على امتحانه غير ايام قليلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*