حب للإيجار الحلقة 50 الخمسون مترجمة بالعربية

نتابع احداث الحلقة 50 من الدراما التركية بين عمر ودفنة، في مسلسل حب للإيجار، حيث تشهد الحلقة 50 الكثير من الأحداث الجديدة، ولا يخفى عنكم، أن مسلسل حب للإيجار حقق نجاحا كبيراً في الموسم الأول، وهناك مطالبات تجرى الأن لإستكمال جزء جديد، من قصة حب عمر ودفنة، ومن المتوقع أن يبدأ الموسم الجديد في وقت قريب، وسوف نتابع معكم عرض الحلقات يومياً باللغة العربية.

مشاهدة الحلقة 50 من مسلسل حب للإيجار:

يدخل عمر الى منزل دفنة، الذي امتلأ باهله واهلها وحضرت جدتها مائدة عامرة باجمل الأصناف، إلا أنه يقف متسمرا رغم أن الجميع يطلب منه الدخول والجلوس معهم، هذا ويطلب عمر من دفنة التحدث بشكل منفرد، ويتحدث كوريش لكسر الجليد عندما وجد ان الجميع يشعر بالحرج ويبدأ في الثرثرة دون توقف، ويقول لها عمر سبب غضبه وهو انه لم يكن يريد لقاء جده، وانه كان عليها ان تخبره انه سيأتي، كما أنة لا تفلح محاولات دافنا في الاعتذار له والتعلل بأنها لم تعرف ماذا تفعل، بينما يشعر الجد انه كان المعني بهذا الاستقبال الفاتر، تحاول ناريمان ان تطمآنه وتؤكد له انه سيلين لجده ولن يستمر على غضبه منه طويلا.

قصة الحلقة الخمسون في ملسلس حب للإيجار مدبلجة:

دفنة تسأل عمر اذا ما كان سيذهب ولكنه يقول لها انه لن يضعها في موقف سيء لهذه الدرجة وخاصة وان الكل يعرف انه هنا لطلب يدها، كما أن دفنة حزينة بسبب حزن خطيبها وتتحدث الى اختها التي تجد العذر لجده انه يريد رؤية زفاف حفيده، وتقول اختها ان عليها ان لا تقلق لأنه يحبها ولم يرحل رغم استياءه الشديد، ومن خلال سياق المسلسل يترك ابو عمر الحديث للجد الذي يبدأ في طلب يد دافنا من عائلتهاثم يكمل الأب الحديث، وتوافق الجدة يضع الاب خاتمي الزواج في يدهما، ومازل عمر صامتا لا ينطق.

يختفي عمر بعد هذا اللقاء وتبحث عنه دافنا في كل مكان دون جدوى، وتذهب اخيرا الى شكري زميلهما في العمل، فيؤكد لها انه لا يندخل في مثل هذه الأمور ويطلب منها ان تذهب الى منزلها لتنام وان ما سيحدث خيرا، ومن هنا يذهب عمر الى الغابة حيث يلتقي صديقته القديمة سودا، ويتحدثا معا عن ذكرياتهما وما حققته هي من نجاح في عملها في احد المحلات وتشكره على ثقته بها وبأنها ستنجح في حياتها، كما تعود دفنة الى مقر الشركة حيث ترتب مكتب عمر الذي قام بتحطيمه وبعثرة محتوياته في موجة غضبه، ويجرحها الزجاج المكسور.

في نفس الوقت يجلس عمر مع سودا صامتا، ويتذكر طفولته معها حين كانا يلتقيا عند نفس الصخرة في نفس المكان للعب، ويعود اخيرا للمنزل حيث يلتقي والده الذي يحاول مصالحته، هذا ويلتقي بدفنة ويلومها بشدة ويحدثها وكأنه فقد ثقته فيها وتنتهي الحلقة بخلعه لخاتم الخطبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*